قررت النيابة العامة بالعاصمة الإيطالية روما الإحتفاظ بمهاجرة مغربية رهن الإعتقال الإحتياطي بعد متابعتها بتهم القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد ومحاولة إتلاف الجثة.


و نقلت تقارير إعلامية إيطالية أن المهاجرة المغربية (لالة حليمة) البالغة من العمر 47 سنة قتلت خليلها “عادل القدميري” 36 سنة نهاية شهر يناير الماضي بسم دسته في قنينة خمر وحاولت بعد ذلك إتلاف جثته بمساعدة أحد معارفها باستعمال منشار على طريقة جريمة مقتل الصحفي السعودي “جمال خاشقجي”.

و ذكرت ذات المصادر أن عناصر الأمن الإيطالية (الكربنييري) كانت قد عاينت يوم 31 يناير الماضي جثة المهاجر المغربي ، داخل شقته فوق كرسي متحرك داخل كيسين من البلاستيك.

وبعد الإستماع إلى بعض معارفه ، توجهت أنظار المحققين إلى المهاجرة المغربية التي كشفت التحريات أنها كانت على علاقة بالضحية وأن هذه العلاقة شهدت توتراً في الفترة الأخيرة.

المهاجرة المغربية و بعد أن استمع لها المحققون الإيطاليون ، اقتنعت بأقوالها التي نفت فيها علاقتها بالجريمة، لتواصل بذلك حياتها العادية و تتوجه نحو المغرب.

المحققون و فور عودة المتهمة المغربية يوم أمس الأحد تم اعتقالها بالمطار و تم مواجهتها بتهم القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد ومحاولة إتلاف الجثة.
شارك على:

أضف تعليق:

0 تعليقًا حتى الآن ، أضف تعليقك