قررت غرفة المشورة بمحكمة النقض بالرباط، اليوم الثلاثاء 26 مارس الجاري ، إيقاف المحامي والنقيب السابق للمحامين ووزير حقوق الإنسان الأسبق، محمد زيان، عن مزاولة مهنة المحاماة لمدة ثلاثة أشهر، بسبب ما اعتبرته "تجاوزات مهنية وادعاءات لا أساس لها من الصحة والقيام بتصرفات منافية لقواعد وأخلاق المهنة ونشر ادعاءات باطلة".
هذا القرار جاء استنادا إلى إحالة من الوكيل العام للملك بالرباط، بعد مراسلة هيئة نقابة المحامين بالرباط بشأن الشكاية الموجهة ضد زيان، بعدما تم استنفاذ جميع المساطر القانونية للهيئة، حيث اختارت أن تبقي الأمر بيد القضاء الذي قرر توقيفه لمدة ثلاثة أشهر.
وكان المحامي زيان قد صرح أنه تسلم رسالة من زعيم "حراك الريف" ، ناصر الزفزافي، بسجن عكاشة وهو ما نفته المندوبية العامة لإدارة السجون، التي أكدت في بلاغ لها، أنه "بالنظر إلى أن المحامي زيان ادعى أنه تسلم الوثائق المنشورة داخل محل المخابرة بالمؤسسة السجنية، فإن هذه الإدارة ستتقدم لدى الجهة القضائية المختصة بطلب فتح تحقيق في الرسالة التي توصل بها، والتحقق من المصدر الفعلي للرسالة المنشورة".
عبد الرحيم مرزوقي
شارك على:

أضف تعليق:

0 تعليقًا حتى الآن ، أضف تعليقك