في بادرة بيئية وسابقة بجهة سوس ماسة، تستعد شركة شبابية سوسية، لإطلاق مشروع “باسكليت Basklit” بمدينة أكادير، غداً السبت 16 فبراير الجاري، والذي يرتكز على كراء دراجات هوائية بيئية متطورة.

هذا وسينطلق المشروع بإستغلال محطتين للدراجات الهوائية تتواجدان بكل من مربد مسرح الهواء الطلق وبالحديقة المُطلة على ساحة الأمل، وتضم كل واحدة منهما 10 دراجات كمرحلة أولى تؤجر أوتوماتيكياً، ويطمح صاحب المشروع زيادة محطات أخرى وزيادة عدد الدراجات مستقبلاً، مما يضع أكادير ضمن قائمة تضم أكثر من 500 مدينة حول العالم تدعم رياضة وكراء الدراجات الهوائية البيئية.

كما أن محطات الدراجات الهوائية التي سيتم تدشينها بأكادير، تعمل وفق أحدث التقنيات الصديقة للبيئة ومنها الطاقة الشمسية، مما سينعكس إيجاباً على إيجاد بيئة خالية من التلوث وبناء مجتمعٍ صحيٍ بعيدٍ عن الأمراض البيئية وغيرها..

ويأتي تدشين مشروع “باسكليت” تعزيزاً لدور مدن في خدمة المجتمع، وبناء مدن صديقة للبيئة، وخلق بيئة جاذبة للعمل والعيش بالمدن، خصوصاً وأن مدينة أكادير تعتبر منطقة جذب سياحي بالمغرب، إضافة إلى الإرتكاز وتجسيد الهوية الثقافية للمنطقة والحفاظ على الموروث المحلي السوسي من خلال إختيار إسم “باسكليت Basklit” الذي يدل على إسم “الدراجة” باللغة السوسية الأمازيغية (تاشلحيت – لهجة المنطقة).

ويعد نظام الخدمة الذاتية للدراجات من أنجح برامج تأجير الدراجات على مستوى العالم فهو من شأنه أن يحد من مشكلة تلوث الهواء فى المناطق المكتظة بالسيارات، والزحام، والحفاظ على صحة المواطنين وتوفير الطاقة، من خلال الإعتماد على الدراجات كإحدى وسائل النقل النظيف بيئيا، لذلك قامت مدن كثيرة بإعتماد هذه الخدمة خلال السنوات الأخيرة.
يذكر أن مبلغ الإشتراك السنوي 300 درهم، والشهري 150 درهما، والأسبوعي 90 درهما، والإشتراك اليومي 30 درهما.


مصطفى رمزي
شارك على:

أضف تعليق:

0 تعليقًا حتى الآن ، أضف تعليقك