عند حوالي الساعة الثانية من صباح اليوم الثلاثاء فاتح يناير 2019، تم العثور على شرطي جثة هامدة غارقة في الدماء، وذلك على مستوى شارع الحسن الثاني بمدينة ايمنتانوت.

وحسب مصادر محلية، فإن الأمر يتعلق بحادث سير، راح ضحيتها الشرطي المذكور، حيث صدمته بشكل خطير، وأردته قتيلا، وذلك اثناء تأمينه لحركة السير والجولان بمناسبة احتفالات رأس السنة.

وكان المعني بالأمر على متن دراجته النارية الخاصة بالخدمة، حيث قام بجولة عبرها في مجموعة من شوارع المدينة، وذلك قبل ان يلقى حتفه على صعيد شارع الحسن الثاني من طرف سائق متهور مجهول.

وفور علمهم بالواقعة، انتقلت مختلف العناصر الامنية الى عين المكان، حيث حررت محضرا في الحادث، فاتحة تحقيقا من أجل الوصول الى هوية سائق السيارة الذي صدم الشرطي ولاذ بالفرار نحو وجهة مجهولة.


شارك على:

أضف تعليق:

0 تعليقًا حتى الآن ، أضف تعليقك