في سابقة من نوعها، أعلن جمركيون عن اللجنة التحضيرية لتأسيس "النقابة الوطنية للجمارك المغربية"، معبرين عن رفض رجال الجمارك بالمغرب بشكل قاطع، النظام الأساسي الخاص بالجمارك، الذي تقوم الإدارة العامة بإعداده في أفق تبنيه مطلع العام المقبل، حيث ناشدت النقابة مختلف الفعاليات المدنية و النقابية و الحقوقية، للاصطفاف بجانب "هذه الفئة المستضعفة من الموظفين المحرومين من حقهم في التنظيم النقابي" 

ووفق بلاغ اللجنة التحضيرية، المنعقدة يوم السبت 15 دجنبر الجاري بالدار البيضاء، فالأسرة الجمركية تعبر عن رفضها للوضع المكهرب الذي تعيشه الإدارة، خاصة في ظل التنقيل التعسفي الذي طال أزيد من 600 جمركي بعيدا عن عائلاتهم.
وحسب نص البلاغ، الذي تم تداوله على نطاق واسع، فإن اللجنة التحضيرية للنقابة الوطنية للجمارك المغربية، تعتبر أن النظام الأساسي الذي يتم التسويق له على أنه مكسب للجمركيين، يعد وسيلة للإجهاز على ما تبقى من حقوق الأسرة الجمركية، كما اكدت انها ستراسل المدير العام لإدارة الجمارك والضرائب غير المباشرة، بخصوص تحديد موعد اجتماع لتدارس كافة نقاط الملف المطلبي، و هددت باعلام المنظمة العالمية للجمارك، من أجل إشعارها بمضامين واستعجالية الملف المطلبي.
صوت اكادير



شارك على:

أضف تعليق:

0 تعليقًا حتى الآن ، أضف تعليقك