استنفرت مصالح ولاية أمن أكادير عناصرها صباح اليوم الخميس، بعد أن توصلت بشكاية من إدارة فندق مصنف باكادير، مفادها إقدام احد السياح الأجانب على المغادرة بشكل مفاجئ و مستعجل تاركا حقائبه بغرفته بالفندق.

و يرجع سبب اخطار المصالح الأمنية من طرف إدارة الفندق، للشك الذي راودها بخصوص الحقائب التي من المرجح حسب مصادر قريبة ان تشكل خطرا على الفندق او قد يتعلق الأمر بظروف مشكوك فيها لمغادرة السائح دون اصحاب حقائبه، حيث ينتظر ان تفتح مصالح الأمن تحقيقاً في الموضوع.

صوت اكادير 
شارك على:

أضف تعليق:

0 تعليقًا حتى الآن ، أضف تعليقك