حَدَّد أحمد أحمد، رئيس الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم، التاسع من شهر يناير المقبل، موعدا للإعلان عن البلد المنظم لنهائيات كأس إفريقيا للأمم 2019، بعد سحب تنظيم هذه النسخة من دولة الكاميرون مع منحها حق استضافة نسخة 2021، خلال اجتماع المكتب التنفيذي الذي عقد نهاية الشهر الماضي في مدينة أكرا، وذلك بسبب تأخر الأشغال هناك.

وأكد رئيس "الكاف" في تصريحات صحفية، صباح اليوم، تناقلتها وسائل الإعلام، أنه سيتم الإعلان عن قائمة قصيرة للدول التي وضعت ترشحها لدى الكونفدرالية الإفريقية مع تقييم كل بلد على حدة في الـ25 من الشهر الحالي، على أن يعقد المكتب التنفيذي اجتماعا في التاسع من شهر يناير المقبل في العاصمة السنغالية داكار، للإعلان عن هوية البلد الذي سيحتضن نهائيات "كان" 2019 بدلا من الكاميرون.

وأَوْضَح أحمد أحمد، أن دولة جنوب إفريقيا قد راسلت الكونفدرالية الإفريقية من أجل إظهار نواياها، كما أن دولتين أو ثلاث دول طلبوا تفقد دفتر التحملات، فيما رفض الحديث عن ترشح كونغو برازافيل لاحتضان التظاهرة الإفريقية، معلِّقا على ذلك: "لا يمكنني الحديث عن المشاكل الداخلية للبلد، إن الأمر بين الاتحاد والحكومة".

وبخصوص سحب "الكان" من الكاميرون وإعادة توزيع النسخ الأخرى على باقي البلدان، أوضح رئيس الكونفدرالية الإفريقية قائلا: "حاولنا إعادة تنظيم الأمور بطريقة إنسانية.. 2021 الكاميرون ستكون جاهزة لاحتضان "الكان"، وسنة 2023 سننظمها في الكوت ديفوار، وذلك حسب القرار الذي اتخذه المكتب التنفيذي".

وكَانت الكونفدرالية الإفريقية قد حددت الموعد النهائي لتلقي طلبات استضافة بطولة كأس الأمم الإفريقية في موعد أقصاه 14 دجنبر، وذلك بعد سحب تنظيم البطولة من الكاميرون، علما بأن المغرب وجنوب إفريقيا مرشحان قويان لتنظيم "CAN2019".
 
أمال بلحاج
شارك على:

أضف تعليق:

0 تعليقًا حتى الآن ، أضف تعليقك