أوقفت عناصر الضابطة القضائية بأكادير عنصرا تابعا لجهاز الوقاية المدنية بأكادير بتهمة النصب والاحتيال على ثلاث شباب ينتمون الى منطقة أورير شمال المدينة.

وأفادت مصادر أن الموقوف سبق وأن وعد الشبان الثلاث بنقلهم الى الضفة الأخرى من البحر الأبيض المتوسط بعد ان استخلص من لدنهم مبلغ 10000 درهم لكل واحد منهم.
وأضافت مصادرنا أن رجل الوقاية المدنية قام بابلاغ الشرطة أن ثلاث شباب يتاجرون في المخدرات بالقرب من ساحة الأمل بالمدينة، ليتم اعتقالهم مباشرة وحجز كميات بسيطة من المخدرات تم اعتبارها للاستهلاك الشخصي فقط، حيث تم الافراج عليهم بعد قضائهم المدة القانونية للاعتقال الاحتياطي.
لكن، تضيف نفس  المصادر ، وبعد التحقيق والتحري من طرف الشرطة القضائية، تبين أن الشبان الثلاث، وبعد ممطالة الموقوف لتنفيد وعده بتهجيرهم للديار الأوروبية، قرروا إخباره بأنهم سيقدمون شكوى ضده بالنصب والاحتيال، مما جعله يقدم لهم كمية من المخدرات لاستعمالها والاتصال مباشرة بالشرطة للقبض عليهم لكي تعتبر الشرطة اتهامهم له بمثابة انتقام لا يعتد به.
وأفضت التحريات الى كون رجل الوقاية المدنية هو من اقتنى المخدرات وسلمها للشبان.
وعلى إثر ذلك، تم وضع الموقوف في تدابير الحراسة النظرية رهن إشارة النيابة العامة المختصة.


أحمد وزروتي 
شارك على:

أضف تعليق:

0 تعليقًا حتى الآن ، أضف تعليقك