بعد مصادقة الحكومة على ترسيم التوقيت الصيفي, ودخول القرار حيز التنفيذ مباشرةً بعد نشره في الجريدة الرسمية, بدأ المواطنون الرافضون لاعتماد التوقيت الصيفي طوال السنة, في توقيع عريضة إليكترونية ضد قرار الحكومة, في انتظار الوصول لحاجز 10 مليون توقيع.

وتداول نشطاء مواقع التواصل الإجتماعي عبر تطبيق “واتس آب” تطبيقاً يطالب بتوقيع “عريضة 10 مليون توقيع” بهدف إسقاط العمل بالتوقيت الجديد, الذي فجر اعتماده غضب المغاربة, خاصةً بعد أن شعروا غياب رؤية واضحة وراء اتخاذ القرار, هذا بالإضافة لتجاهل الحكومة استشارة مكونات المجتمع بكل أطيافه.
وحقق مطلب توقيع عريضة “10 مليون توقيع” في وقت قليل, تفاعل عدد كبير من المغاربة, الذين شرعوا في توقيع العريضة, وإرسالها إلى معارفهم لتوقيعها, في إنتظار الوصول لـ10 مليون توقيع, كأسلوب إحتجاجي رافض لترسيم التوقيت الصيفي واعتماده طوال السنة.
الجدير بالذكر أن الحكومة صادقت أول أمس الجمعة, في مجلس حكومي استثنائي على مشروع مرسوم يتعلق باعتماد التوقيت الصيفي طوال السنة, وهو القرار الذي فجر موجة غضب عارمة بين المغاربة بكل أطيافهم.
شارك على:

أضف تعليق:

0 تعليقًا حتى الآن ، أضف تعليقك