صدمت سيارة من نوع إبيزا تلميذة يتيمة الأب تدعى"خديجة أبو عالي "أمام ثانوية ابن ماجة بأكادير،يوم الأربعاء 3أكتوبر2019 على الساعة الحادية عشرة صباحا،ثم لاذت بالفرار.
ومنذ ذاك الحين والتلميذة التي تدرس بالسنة الأولى ثانوي تأهيلي علمي،في غيبوبة بقسم العناية المركزة بمستشفى الحسن الثاني بأكادير وهي بين الحياة والموت.
لكن عناصر الأمن بأكادير،ولما توصلت بإشعارفي الموضوع،وتمكنت من معرفة رقم السيارة ونوعها ومعلومات أخرى زودها بها تلاميذ الثانوية والطلبة الجامعيين الذي عاينوا الحادثة،كثفت من تحرياتها وأبحاثها،لتتمكن يوم الجمعة5أكتوبر2018،من حجزالسيارة واعتقال صاحبها إلى حين تقديمه للنيابة العامة.
هذا وقد تفاعل رواد المواقع الإجتماعية والواتساب مع هذه الواقعة حين استنكروا هذا الفعل وقاموا بنشر صور التلميذة وهي ملقاة على الطريق أمام الثانوية المجاورة لكلية الآداب والعلوم الإنسانية،كما نشروا رقم السيارة ونوعها.
عبد اللطيف الكامل
شارك على:

أضف تعليق:

0 تعليقًا حتى الآن ، أضف تعليقك