في خطوة إنسانية، أطلق عدد من طلبة الجامعات المغربية، مطلع الأسبوع الجاري، حملة دعم الإطار الجامعي عادل أوتنيل، ابن إقليم تزنيت، بعد إصابته بمرض السرطان.



الحملة التضامنية، التي انخرط فيها الطلبة القدامى، حَمَلت شعار ” اشتروا رواية اللصيلصون” لصاحبها الدكتور عادل أوتنيل، من إصدار افريقيا الشرق، وهي رواية بإيقاع حكائي من هامش المعاناة.

إصابة الدكتور عادل، المزداد بتاريخ 1977، بمرض السرطان، صدم رفاق دربه، كما صدم كل طلبة كليات فاس، الذين عايشوا فترات نضال أوتنيل، ومكابدته الصعاب لمتابعة دراسته الجامعية، خصوصا وأنه حرم من نعمتين؛ نعمة الأب والأم، ونعمة الجسد، ذلك أنه عانى منذ طفولته إعاقة جسدية شبه تامة، قبل أن يقدم للعالم درسا في الحفر على الصخور، كيف لا وهو الحاصل على شهادة الدكتوراه في موضوع ” صور الاغتراب في شعر الصعاليك”.
بوجمعة الكرموني
شارك على:

أضف تعليق:

0 تعليقًا حتى الآن ، أضف تعليقك