استيقظت مدينة بوجدور، صباح اليوم الإثنين، على وقع جريمة بشعة تتعلق بقتل شاب لصديقه بعد جلسة خمرية، خلال الساعات الأولى من الصباح.
المشتبه فيه عمد إلى تقطيع جثة الضحية، ووضعها في كيس بلاستيكي، تم قام برميها، قرب ثانوية النصر بمدينة بوجدور.
وأفاد المصدر ذاته أن عناصر الأمن تمكنت من إلقاء القبض على المشتبه فيه، ساعات بعد عثورهم على الجثة المقطعة داخل كيس بلاستيكي، مختبئا بأحد منازل حي المسيرة ببوجدور.
وأوضح المصدر ذاته، أن الشابين كانا يعاقران الخمر صباح اليوم، ونشب خصام بينهما انتهى بقتل أحدهما الآخر بالسلاح الأبيض.
وتشير المعطيات المتوفرة إلى أن الهالك كان يعمل قيد حياته بحارا.
متابعة
شارك على:

أضف تعليق:

0 تعليقًا حتى الآن ، أضف تعليقك