Menu

تحذير للمغاربة المتوجهين إلى أمريــــكا..وهاعلاش

14.04.2018
تحذير للمغاربة المتوجهين إلى أمريــــكا..وهاعلاش

تحذير للمغاربة المتوجهين إلى أمريــــكا..وهاعلاش

  

يبدو أن إجراءات ترامب تجاه الأجانب بلغت ذروتها، وفي مقدمتهم المغاربة حيث توجد منذ الأسبوع الماضي، خلف قضبان السجن في مدينة فرجينيا بالولايات المتحدة الأمريكية ، مغربية تم اعتقالها مباشرة في المطار بعدما خضع هاتفها المحمول للفحص من طرف شرطة الحدود.

المعطيات المتداولة تفيد بأن سبب اعتقال المواطنة المغربية التي كانت في رحلة سياحية إلى الولايات المتحدة الأمريكية هو مقطع "فيديو" يظهر فيه رجل يغتصب طفلا صغيرا بمساعدة سيدة.

وكانت الشرطة توصلت بوشاية تفيد بأن المواطنة المغربية تشتغل في مقهى الـ"شيشة" فعمدت إلى تفحص هاتفها من أجل معرفة المعلومات المتعقلة بها، فعثرت على "الفيديو" وكان رد المواطنة المغربية على أسئلة الشرطة حول سبب تقاسمها لمقطع "فيديو الاغتصاب" مع أشخاص آخرين هو أنها تريد تحذير صديقاتها من ظاهرة الاغتصاب التي تستهدف الأطفال ، لكن هذه التبريرات لم تنقذها من السجن، حسب ما أوردته يومية العلم في عددها لنهاية الأسبوع الجاري.

وشرعت شرطة الحدود الأمريكية منذ مطلع السنة الماضية في فحص الهواتف المحمولة والحواسيب والألواح الإلكترونية، وحتى حسابات مواقع التواصل الاجتماعي للقادمين إلى الولايات المتحدة ، وذلك في اطار الاجراءات التي وضعتها لحماية أمنها الداخلي، وجرى اعتقال المواطنة المغربية ، التي كانت رفقة والدها، الذي تم إرجاعه إلى المغرب على متن طائرة أخرى ، على اعتبار أن مقطع "الفيديو" فيه تحريض على ارتكاب جريمة الاغتصاب ضد الأطفال.

متابعة

الأكثر مشاهدة

مواضيع ذات صلة