Menu

نشطاء مدنيون يناشدون الملك قصد إنقاذ موسى بن الزين الذي يعاني في صمت

19.01.2017
نشطاء مدنيون يناشدون الملك قصد إنقاذ موسى بن الزين الذي يعاني في صمت

نشطاء مدنيون يناشدون الملك قصد إنقاذ موسى بن الزين الذي يعاني في صمت

  

لا تزال الحالة الصحية للشاب موسى ابن الزين، يتيم الأب، الذي ينحدر من مدينة تارودانت متدهورة، بالرغم من التدخل الطبي على مستوى مصحة خاصة بأكادير، حيث عجز الأطباء عن تشخيص دقيق لحالته، و بالتالي التوصل إلى علاجه من السرطان، نظراً للامكانيات المادية المحدودة لعائلته، إذ تتطلب وضعيته تدخلا طبياً متخصصا، أكثر من المتوفر حالياً في مستشفى المختار السوسي التي يرقد موسى بها من دون أي تدخل إيجابي يذكر.

و سجلت حالة موسى ابن الزين حالة من المطالبة الشعبية للنشطاء المدنيين و مناشدتهم على مواقع التواصل الاجتماعي بتدخل عاجل لجلالة الملك، بعد أن تنصلت الوزارة الوصية و البرلمانيون و المعنيون من مسؤولياتهم، على حد تعبيرهم، من أجل إنقاذ هذا الشاب ذو 25 عاماً، والذي لا يزال متشبّتا بالحياة، و يردد عبارة "الحمد لله" رغم شدة الألم.

صوت اكادير

الأكثر مشاهدة

مواضيع ذات صلة