Menu

"صورة مع الملك" تُسقط برلمانيا بالفنيدق

08.06.2018

"صورة مع الملك" تُسقط برلمانيا بالفنيدق

  

ألغت المحكمة الدستورية انتخاب النائب البرلماني أحمد المرابط السوسي، الذي فاز في الانتخابات الجزئية التي جرت يوم 21 دجنبر 2017 عن دائرة عمالة المضيق-الفنيدق، وأمرت بتنظيم اقتراع جزئي جديد في هذه الدائرة.

ويعود سبب إلغاء المقعد البرلماني للنائب المنتمي إلى فريق التجمع الدستوري إلى استغلاله الرموز الوطنية في حملته الانتخابية، إذ نشر صورة له مع عاهل البلاد وهو يقبل يده في صفحته على أحد مواقع التواصل الاجتماعي إبان الحملة الانتخابية.

وجاء إسقاط المقعد البرلماني لأحمد المرابط السوسي عقب عريضة سجلها ضده منافسه أحمد التهامي، لدى الأمانة العامة للمحكمة الدستورية، طالب فيها بإلغاء نتيجة الاقتراع الجزئي الذي أجري بالدائرة الانتخابية المحلية المضيق-الفنيدق.

وحسب منطوق قرار المحكمة الدستورية فإن نشر صورة المطعون في انتخابه في صفحته على أحد مواقع التواصل الاجتماعي وهو يسلم على الملك، إلى جانب مواد مخصصة لحملته الانتخابية، يعد استعمالا لرموز وطنية، يستهدف التأثير على الناخبين.

 محمد الراجي

الأكثر مشاهدة

مواضيع ذات صلة